العودة   منتديات شبكة آل خثيم بني شهر > آل خثيم العام > المواضيع العامة
 
   

المواضيع العامة المواضيع عامة - نقاش جاد- المواضيع المنقولة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-03-2008, 09:51 PM   رقم المشاركة : [ 1 ]
شخصية قديرة

 
الصورة الرمزية علي يحيى بن دربي
 
رقـم العضويــة: 34
تاريخ التسجيل: 11-01-2008
المشـــاركـات: 306
نقـاط التقييم: 10
علي يحيى بن دربي يستحق التميز
الأوسمة الأوسمة
لتفعيل المواقع الإجتماعية قم بتعديل بياناتك


افتراضي الحضارة الإسلامية في الأندلس


فَتحَ العرب المسلمون بلاد الأندلس بقيادة طارق بن زياد في رمضان عام (92هـ - 711م)، بعد أن انتصروا على جيوش القوط، وأسّسوا دولة إسلامية حكمت ثمانية قرون من الزمان، تمتد من نهاية القرن الأول حتى نهاية القرن الثامن الهجري (92 - 798هـ)، الموافق للفترة من القرن الثامن حتى نهاية القرن الخامس عشر الميلادي (711 - 1492م).

وقد أدّت الأندلس، في عهد ولاتها الذين شجَّعوا العلم ورعوا حقوق العلماء، دورًا مهمًا في نقل الحضارة العربية الإسلامية من المشرق إلى المغرب، فقامت بلادُ الأندلس بحمل مشاعل الفكر والمعرفة مضيئة ما حولها من ظلام الغرب وتخلّفه، قبل أن يبدأ ما عُرف بعصر النهضة، الذي كانت أوروبا تعيش قبله في جهل وظلام فكري وروحي.

وقد تمّيزت الحضارة العربية الإسلامية بالأندلس بمقومات عدّة أهمها:
أ - العقيدة: وهي الدين الإسلامي.
ب - اللّسان: وهو اللغة العربية.

ومن ثَمّ اختلفت عن كل الحضارات التي سبقتها أو لحقت بها، إذ إن هويتها إسلامية عربية، فهي تحلِّق بهذين الجناحين اللذين لا تشاركها فيهما حضارةٌ أخرى. وهي ـ بعد ـ تَحْمِل قيم الإسلام وعزّته مع فصاحة اللّسان العربي وبيانه.

أدّى تاريخ الأندلس السياسي دورًا كبيرًا ـ سلبًا وإيجابًا ـ سواء في ازدهار هذه الحضارة ونموّها، أو في تقلصها وانكماشها. وعرفت الحضارة الأندلسية تطورات مختلفة من القوة والضعف، وصلت بها إلى ذروة قوتها ونضجها في عهد الخلافة الأُموية أيام حكم الخليفة عبد الرحمن الناصر (300هـ ـ 350هـ، 912 ـ 961م)، وابنه الحَكَم (350هـ ـ 366هـ، 961 ـ 976م).

عرفت الاندلس في هذا العصر شعراء كبارًا كابن عبدربه وابن هانئ وكبار مؤرخيها كالرازي وابن القوطية، كما عرفت فن التأليف الموسوعي كالعقد الفريد، وظهرت في هذا العصر المُؤَلَّفات الفلسفية على يد ابن مسَّرة. كما حظيت الدراسات العلمية في مجال الفلك والرياضيات باهتمام طيب وإن كان أقل شأنًا من الاهتمام بالدراسات الأدبية. وبلغ الاهتمام بالعلوم الدينية والشرعية، فظهر محدِّثون وفقهاء ومفسرون من الأعلام. ولعل ما بلغته مكتبة الخليفة الناصر من ثراء وغنى يُعَدُّ دليلاً على تلك النهضة الحضارية الشاملة التي عاشتها الأندلس في هذا العصر.

ولما انهارت الخلافة الأموية، انقسمت الأندلس إلى إمارات وطوائف، وظلت شمس الأدب والفكر ساطعة رغم تطاحن هذه الدول. وعرفت الأندلس في هذه الفترة المضطربة طائفة من أعظم مفكريها وأدبائها وشعرائها. فقد كان أكثر حكام الطوائف وأمرائها من رجال الفكر والأدب، ومن ثمّ حظيت الحركة الثقافية بتشجيعهم وحفزهم لها. من أشهرهم حاكم أشبيليا الشاعر المعتمد بن عباد وكذلك المُظَفَّر وابنه المتوكل، ثم المعتصم بن صُمادح أمير ألمريِّة والمقتدر والمؤتمن من بني هود في سرقسطة. كما برز الفقيه العالم ابن حزم (ت 456هـ) وابن حيَّان مؤرخ الأندلس (ت 469هـ) وابن زيدون درة الشعر والشعراء (ت 469هـ) وغير هؤلاء كثيرون.

وعندما استولى المرابطون على الأندلس بقيادة يوسف ابن تاشفين (493 - 541هـ ، 1099 - 1146م)، تألقت بعض الأسماء اللامعة في مختلف مجالات المعرفة. ووصلت الأندلس في هذا العصر أعلى درجات الازدهار الأدبي والفكري والحضاري. فقد كانوا كما يقول المستشرق الأسباني جوليان ربيرا: "هم الشعب الأوروبي الوحيد الذي ازدهرت عنده الفنون بشْتَّى صنوفها، والآداب والفلسفة وغيرها ازدهارًا عظيمًا. وحينما نهضت أوروبا نهضتها الفلسفية والفنية والعلمية والأدبية في القرنين الثاني عشر والثالث عشر الميلاديين كانت الأندلس من أكبر شعوب أوروبا تأثيرًا في الفلسفة والفلك والطب والقصص وشعر الملاحم".

ومن أعلام هذا العصر الفيلسوف ابن ماجه (ت 523هـ)؛ والفتح بن خاقان صاحب قلائد العقيان (ت535هـ)؛ وابن بسام (ت 542هـ) صاحب الذخيرة في محاسن أهل الجزيرة. وفي مجال الطب كان أبو القاسم خلف بن عباس القرطبي (ت 516 هـ) علمًا لا ينكر.

ولما حَلَّ الموحِّدون حكامًا للأندلس (541-668هـ ، 1146-1269م)، انطلقت حركة الفنون والعلوم بقوة أكبر في مجالات التأليف والبحث والبناء والعمران، فازدهرت على عهدهم الدُّور العلمية في مختلف المدن الأندلسية في قرطبة وأشبيليا وبلنسية وغرناطة ومرسية ونشط التأليف في مختلف العلوم والفنون.

من الأسماء اللامعة لهذا العصر ابن طفيل صاحب رسالة حيِّ بن يقظان (ت 571هـ)؛ والفيلسوف ابن رشد (ت 594 هـ)؛ وابن بشكوال صاحب كتاب الصلة ـ (ت 578 هـ)، وغيرهم كثيرون.

ولما اضمحل شأن الموحدين وضعف أمرهم بالأندلس والمغرب في أوائل القرن السابع الهجري. بعد أن دام ملكهم نحو مائة وثلاثين سنة انحصرت الدولة الأندلسية منزوية في الركن الجنوبي الغربي في مملكة صغيرة هي غرناطة تحت حكم بني الأحمر (668 - 798هـ ، 1269 - 1395م) الذين امتاز عصرهم بنصرة العلوم والآداب. وقد نبغ في هذا العصر شعراء وكتاب ومفكرون ومؤرخون كبار، على الرغم من سوء الأحوال السياسية وعدم استقرارها.

ومن هؤلاء العالم النباتي والطبيب المشهور ابن البيطار المالقي الذي رحل من الأندلس إلى المغرب ثم إلى مصر والشام، وتُوفي بدمشق سنة 646 هـ، وشيخ المتصوفة بالأندلس محيي الدين بن عربي الذي نزح إلى المشرق وتوفي بالشام سنة 638 هـ، وعن هذه الفترة قال ابن الأَباَّر القُضَاِعي صاحب المرثية المشهورة في سقوط بَلَنْسِيه:

أدرك بخيلك خيل الله أندلسا ==== إن الطريق إلى منجاتها درسا

وقد هاجر إلى تونس وتوفي بها سنة 659 هـ، وكذلك ابن سعيد الأندلسي صاحب المُغْرب في حُلَي المَغْرب وقد رحل إلى دمشق وتوفي بها سنة 673 هـ. هذا فضلاً عن وزير العصر لسان الدين بن الخطيب (ت 776 هـ)، وابن خلدون مؤسس علم الاجتماع ( ت 808 هـ).

وبحلول عام 798هـ ـ 1395م، وصل المدّ الصليبي مداه وسقطت غرناطة وانهد آخر معقل للإسلام في أوروبا.




مجالات الحضارة الأندلسية

شملت الحضارة الإسلامية في الأندلس مجالات متعددة تركت بصماتها على الحياة والأحياء من حولها. وكان من ثمار هذه الحركة أن تحولت قرطبة ـ حقًا ـ إلى عاصمة للحضارة ليس في أسبانيا وحدها ولكن في المغرب قاطبة.

يذكر المؤرخون أن قصور قرطبة تجاوزت 20,000 قصر، وأن مساجدها تجاوزت 900 مسجد، وأن حَمَّاماتها تجاوزت 700 حَمَّام. وكانت بها مدارس للطب والهندسة والعلوم والفنون. وأُنْشِئت المستشفيات ومعامل الكيمياء ومراصد الفلك. وكانت جامعة قرطبة منارة شامخة للفكر والثقافة وحاملة لواء هذه الحضارة العربية الإسلامية الشاملة.

ويمكن أن نتعرف أوجه هذه الحضارة في المجالات الآتية:

البناء والعمران: يَتَجلَّى فن البناء والمعمار في بناء المساجد، والقصور وازدهار المدن ـ مثل مدينة الزهراء التي بناها عبدالرحمن الناصر ـ وما فيها من الحدائق والنّوافير والحمَّامات العامة والخاصة. فكانت الأنموذج والمثال لما بلغه فن البناء والعمران للحضارة العربية الإسلامية.

المجال الأدبي واللغوي: اهتم حكام الأندلس على مرِّ العصور برعاية العلوم والآداب، واستقطبوا الأدباء والمفكرين ووفروا لهم المناخ الطيّب المناسب لإبداعهم، فظهرت طائفة من الشعراء والعلماء والأدباء أنتجوا أعمالاً متألقة في مختلف مجالات المعرفة، فازدهر فن الشّعر والرسائل الأدبية والتأليف في علوم اللغة والنحو والمعاجم والطبقات والتراجم.

المجال الديني والشرعي: لما كان الإسلام ُمقوّمًا مهمًا من مقومات هذه الحضارة فقد كان الاهتمام بعلومه جزءًا من شخصية الأندلس.فظهر عدد وفير من المؤلَّفات التي عُنيت بالقرآن الكريم وعلومه، وبالحديث الشريف في روايته وشروحه، وبالدراسات المنوعة في مجال الفقه والعقيدة والفلسفة وتاريخ الأديان.

مجال العلوم التطبيقية: ازدهر علم الطب، خاصة في القرنين الخامس والسادس الهجريين (الحادي عشر والثاني عشر الميلاديين) ـ وبرع أطباء الأندلس في الجراحة وتحضير العقاقير، وأُنْشِئت المستشفيات، ووُضعت عشرات المؤلَّفات الطبِّية مثل كتاب الأدوية المُفْرَدَة للكتَّاني المُتَوفى سنة 420هـ، والتعريف لمن عجز عن التأليف للزهراوي المتوفى سنة 403هـ.

أما علم الرياضيات، فتعد المدرسة التي ظهرت على يد الفلكي مسلمة المجريطي المتوفى سنة 394هـ من أولى مدارسه في الأندلس، وقد أدى تلاميذه من بعده خدمةً جليلة لهذا العلم.

وفي ميدان الفلك ظهر ابن برغوث (433هـ) وأبو إبراهيم بن يحيى الزرقالي القرطبي وغيرهما.

وهكذا مرت الحضارة العربية الإسلامية في الأندلس بمراحل وأطوار مختلفة تبعًا للعصور السياسية التي تواترت على الأندلس، لكن الذي لا يقبل الشك هو أن هذه الحضارة كانت نتاجًا لعقلية عربية إسلامية، استطاعت بوعي واقتدار أن تزاوج بين فكرها وتلك الأنماط التي كانت سائدة في شبه الجزيرة الأيبيرية (الأسبانية) قبل الفتح العربي الإسلامي، فكانت الأقوى والأشد تأثيرًا بفضل العقيدة واللغة. فانصرف الناس عما سواها حتى شكا القسيسون من ضياع اللاتينية بين النصارى، وانصراف بني جلدتهم إلى كتابات المسلمين باللغة العربية.

لقد أدى المناخ الحضاري الذي تنسّمته الأندلس إلى العناية بجوانب العلم والفكر، فشُيِّدت المدارس وافتُتحت المكتبات، واقتُنِيَت الكتب حتى أصبح معظم الناس قادرين على الكتابة والقراءة، فازدهرت الآداب والفنون وارتقت المباني بفنّ إسلامي أصيل.
التوقيع

ali yahya ben drbi

علي يحيى بن دربي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-03-2008, 12:09 AM   رقم المشاركة : [ 2 ]
رئيس مجلس الإدارة

 
الصورة الرمزية مغرم بن عبدالرحمن الشهري
 
رقـم العضويــة: 8
تاريخ التسجيل: 10-01-2008
الجــنــس: ذكر
مــكان الإقامـة: الرياض
المشـــاركـات: 10,705
نقـاط التقييم: 17392
مغرم بن عبدالرحمن الشهري قمة الإبداعمغرم بن عبدالرحمن الشهري قمة الإبداعمغرم بن عبدالرحمن الشهري قمة الإبداعمغرم بن عبدالرحمن الشهري قمة الإبداعمغرم بن عبدالرحمن الشهري قمة الإبداعمغرم بن عبدالرحمن الشهري قمة الإبداعمغرم بن عبدالرحمن الشهري قمة الإبداعمغرم بن عبدالرحمن الشهري قمة الإبداعمغرم بن عبدالرحمن الشهري قمة الإبداعمغرم بن عبدالرحمن الشهري قمة الإبداعمغرم بن عبدالرحمن الشهري قمة الإبداع
الأوسمة الأوسمة
لتفعيل المواقع الإجتماعية قم بتعديل بياناتك

MY MmS

افتراضي


الحضارة الاسلامية في الأندلس
الماضي العتيق والعلم الذي أخفته الحروب الصليبية
على المسلمين
وما العلم الذي نراه في أوروبا في هذا الزمان إلا نتيجة لما كانت عليه
الحضارة الاسلامية العظيمة في الأندلس من فن معماري وتعليمي وثقافي
والشواهد على تلك الحضارة العظيمة لازالت معالم في الأندلس يراها
كل منصف ........
فاين تلك الحضارة .... ومن ضيعها ....
إنها الخيانة العظمى
من العملاء

تحياتي أخي
الكريم ابو عبد الله
على موضوعك الجميل
الذي ذكرنا بتلك الديار التي فرط فيها المسلمون
بعد حكم دام 400 سنة
التوقيع

مغرم بن عبدالرحمن الشهري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-03-2008, 06:24 AM   رقم المشاركة : [ 3 ]
شخصية قديرة

 
الصورة الرمزية سعيد بن يحيى آل حبلص
 
رقـم العضويــة: 12
تاريخ التسجيل: 10-01-2008
المشـــاركـات: 328
نقـاط التقييم: 11
سعيد بن يحيى آل حبلص يستحق التميز
الأوسمة الأوسمة
لتفعيل المواقع الإجتماعية قم بتعديل بياناتك


افتراضي


ابو يحيى الله يعطيك العافيه على هذ الموضوع المهم الذي يذكر بحضارة المسلمين وفتوحاتهم....

لاعدمناك
سعيد بن يحيى آل حبلص غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-03-2008, 06:49 PM   رقم المشاركة : [ 4 ]
! عضو نـشـط !

 
الصورة الرمزية غــنـــــــدور
 
رقـم العضويــة: 239
تاريخ التسجيل: 09-03-2008
الجــنــس: ذكر
المشـــاركـات: 617
نقـاط التقييم: 26
غــنـــــــدور يستحق التميز
الأوسمة الأوسمة
لتفعيل المواقع الإجتماعية قم بتعديل بياناتك


افتراضي


يعطيك العافيه

موضوع مهم يذكر بحضارة المسلمين وفتوحاتهم....

لاعدمناك


رساله إدارية

نرحب بكم في منتدى آل خثيم.تجد موضوع الترحيب الخاص بك هنا. للمشاركة فيه


التوقيع

غــنـــــــدور غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin ®
2011 - 2012

جميع الحقوق محفوظة لشبكة آل خثيم بني شهر©

مسجلة لدى وزارة الثقافة والإعلام

الشبكة تدعم برنامج Tapatalk

الشبكة تدعم برنامج Forumrunner